الكتاب المقدس, العهد القديم, إرميا,
أضف النص الخاص بالعنوان هنا

١ الكلمة ٱلتي صارت إلى إرميا من قبل ٱلرب قائلا: ٢ «قف في باب بيت ٱلرب وناد هناك بهذه ٱلكلمة وقل: اسمعوا كلمة ٱلرب يا جميع يهوذا ٱلداخلين في هذه ٱلأبواب لتسجدوا للرب. ٣ هكذا قال رب ٱلجنود إله إسرائيل: أصلحوا طرقكم وأعمالكم فأسكنكم في هذا ٱلموضع. ٤ لا تتكلوا على كلام ٱلكذب قائلين: هيكل ٱلرب، هيكل ٱلرب، هيكل ٱلرب هو! ٥ لأنكم إن أصلحتم إصلاحا طرقكم وأعمالكم، إن أجريتم عدلا بين ٱلإنسان وصاحبه، ٦ إن لم تظلموا ٱلغريب وٱليتيم وٱلأرملة، ولم تسفكوا دما زكيا في هذا ٱلموضع، ولم تسيروا وراء آلهة أخرى لأذائكم ٧ فإني أسكنكم في هذا ٱلموضع، في ٱلأرض ٱلتي أعطيت لآبائكم من ٱلأزل وإلى ٱلأبد.

٨ «ها إنكم متكلون على كلام ٱلكذب ٱلذي لا ينفع. ٩ أتسرقون وتقتلون وتزنون وتحلفون كذبا وتبخرون للبعل، وتسيرون وراء آلهة أخرى لم تعرفوها، ١٠ ثم تأتون وتقفون أمامي في هذا ٱلبيت ٱلذي دعي بٱسمي عليه وتقولون: قد أنقذنا. حتى تعملوا كل هذه ٱلرجاسات؟ ١١ هل صار هذا ٱلبيت ٱلذي دعي بٱسمي عليه مغارة لصوص في أعينكم؟ هأنذا أيضا قد رأيت، يقول ٱلرب. ١٢ لكن ٱذهبوا إلى موضعي ٱلذي في شيلوه ٱلذي أسكنت فيه ٱسمي أولا، وٱنظروا ما صنعت به من أجل شر شعبي إسرائيل. ١٣ وٱلآن من أجل عملكم هذه ٱلأعمال، يقول ٱلرب، وقد كلمتكم مبكرا ومكلما فلم تسمعوا، ودعوتكم فلم تجيبوا، ١٤ أصنع بٱلبيت ٱلذي دعي بٱسمي عليه ٱلذي أنتم متكلون عليه، وبالموضع ٱلذي أعطيتكم وآباءكم إياه، كما صنعت بشيلوه. ١٥ وأطرحكم من أمامي كما طرحت كل إخوتكم، كل نسل أفرايم. ١٦ وأنت فلا تصل لأجل هذا ٱلشعب ولا ترفع لأجلهم دعاء ولا صلاة، ولا تلح علي لأني لا أسمعك.

١٧ «أما ترى ماذا يعملون في مدن يهوذا وفي شوارع أورشليم؟ ١٨ ٱلأبناء يلتقطون حطبا، وٱلآباء يوقدون ٱلنار، وٱلنساء يعجن ٱلعجين، ليصنعن كعكا لملكة ٱلسماوات، ولسكب سكائب لآلهة أخرى لكي يغيظوني. ١٩ أفإياي يغيظون، يقول ٱلرب؟ أليس أنفسهم لأجل خزي وجوههم؟ ٢٠ لذلك هكذا قال ٱلسيد ٱلرب: ها غضبي وغيظي ينسكبان على هذا ٱلموضع، على ٱلناس وعلى ٱلبهائم وعلى شجر ٱلحقل وعلى ثمر ٱلأرض، فيتقدان ولا ينطفئان.

٢١ «هكذا قال رب ٱلجنود إله إسرائيل: ضموا محرقاتكم إلى ذبائحكم وكلوا لحما. ٢٢ لأني لم أكلم آباءكم ولا أوصيتهم يوم أخرجتهم من أرض مصر من جهة محرقة وذبيحة. ٢٣ بل إنما أوصيتهم بهذا ٱلأمر قائلا: ٱسمعوا صوتي فأكون لكم إلها، وأنتم تكونون لي شعبا، وسيروا في كل ٱلطريق ٱلذي أوصيكم به ليحسن إليكم. ٢٤ فلم يسمعوا ولم يميلوا أذنهم، بل ساروا في مشورات وعناد قلبهم ٱلشرير، وأعطوا ٱلقفا لا ٱلوجه. ٢٥ فمن ٱليوم ٱلذي خرج فيه آباؤكم من أرض مصر إلى هذا ٱليوم، أرسلت إليكم كل عبيدي ٱلأنبياء، مبكرا كل يوم ومرسلا. ٢٦ فلم يسمعوا لي ولم يميلوا أذنهم، بل صلبوا رقابهم. أساءوا أكثر من آبائهم. ٢٧ فتكلمهم بكل هذه ٱلكلمات ولا يسمعون لك، وتدعوهم ولا يجيبونك. ٢٨ فتقول لهم: هذه هي ٱلأمة ٱلتي لم تسمع لصوت ٱلرب إلهها ولم تقبل تأديبا. باد ٱلحق وقطع عن أفواههم.

٢٩ «جزي شعرك وٱطرحيه، وٱرفعي على ٱلهضاب مرثاة، لأن ٱلرب قد رفض ورذل جيل رجزه. ٣٠ لأن بني يهوذا قد عملوا ٱلشر في عيني، يقول ٱلرب. وضعوا مكرهاتهم في ٱلبيت ٱلذي دعي بٱسمي لينجسوه. ٣١ وبنوا مرتفعات توفة ٱلتي في وادي ٱبن هنوم ليحرقوا بنيهم وبناتهم بٱلنار، ٱلذي لم آمر به ولا صعد على قلبي.

٣٢ «لذلك ها هي أيام تأتي، يقول ٱلرب، ولا يسمى بعد توفة ولا وادي ٱبن هنوم، بل وادي ٱلقتل. ويدفنون في توفة حتى لا يكون موضع. ٣٣ وتصير جثث هذا ٱلشعب أكلا لطيور ٱلسماء ولوحوش ٱلأرض، ولا مزعج. ٣٤ وأبطل من مدن يهوذا ومن شوارع أورشليم صوت ٱلطرب وصوت ٱلفرح، صوت ٱلعريس وصوت ٱلعروس، لأن ٱلأرض تصير خرابا.ر